تغريم آبل بسبب عدم إدماج الشواحن مع هواتفها الجديدة

تغريم آبل بسبب عدم إدماج الشواحن مع هواتفها الجديدة

تعتبر الشواحن واحدة من الإكسسوارات المهمة بالنسبة لمستخدمي الهواتف الذكية، و لكن هناك اتجاه متزايد بين شركات صناعة الهواتف الذكية نحو الاستغناء عن إدماجها مع الهواتف الذكية لعدة أسباب، و هذا الأمر هو ما تسبب في غضب الكثير من المستخدمين بل و وصل الأمر في بعض الأحيان إلى القضاء.


و كانت شركة آبل قد أعلنت في شهر أكتوبر من العام الماضي أن هاتفها الذكي الجديد آيفون 12 لن يأتي مع أجهزة شحن أو سماعات أذن في العلبة، حيث بررت ذلك بمخاوف بيئية، فيما اكتفت بتضمين كايبل USB-C إلى Lightning مع الهاتف ونماذج جديدة أخرى فقط ، و تقول الشركة إنها بهذا الإجراء ستكون قادرة على تقليل المواد الخام لكل هاتف آيفون تبيعه ، بالإضافة إلى تقليل حجم علب الهواتف، فيما شكك المختصون بذلك و أشاروا أن للأمر علاقة بتقليل تكاليف التصنيع فقط.


لكن الأمور ذهبت إلى أبعد من ذلك، ففي دولة البرازيل أشارت وسائل الإعلام المحلية أن وكالة حماية المستهلك في ولاية ساو باولو البرازيلية فرضت غرامة كبيرة تقدر بـ 2 مليون دولار على شركة آبل بسبب عدم تضمين أجهزة الشحن داخل علب هواتف آيفون 12 الجديدة ، حيث اتهمت آبل بأنها انخرطت في "إعلانات مضللة ، و ذلك من خلال بيع جهاز هاتف آيفون بدون شاحن وبشروط غير عادلة."، و رغم ذلك فإن غرامة 2 مليون دولار تعتبر مبلغا رمزيا بالنسبة لشركة بمداخيل ضخمة كآبل.


يذكر أن آبل ليست الشركة الوحيدة التي بدأت القيام ببيع هواتف آيفون من دون شواحن، بل إن شركات أخرى سارت في نفس النهج، كشركة سامسونغ المنافسة مثلا، حيث أن ذلك قد يساهم في تخفيض تكلفة التصنيع و الانتاج، و بالتالي سيكون له نتائج اقتصادية جيدة، خصوصا في هذه الفترة التي تعيش فيها شركات الهواتف الذكية صعوبات مالية بسبب جائحة فيروس كورونا.


من: مدونة المحترف

كن أول من يعلق على: "تغريم آبل بسبب عدم إدماج الشواحن مع هواتفها الجديدة"

إرسال تعليق