أول رد من إيلون ماسك حول حادثة Tesla Model S المروعة

أول رد من إيلون ماسك حول حادثة Tesla Model S المروعة

خلال الساعات الماضية ضجت وسائل التواصل الاجتماعي و المواقع التقنية المختصة بخبر الحادث المروع الذي كانت سيارة Tesla Model S ذاتية القيادة طرفا أساسيا فيه و هو الشيء الذي تسبب في مقتل شخصين كان على متن السيارة، و قد كان الجميع في انتظار ظهور إيلون ماسك لشرح ما حصل.


و كان إيلون ماسك قد رد في تغريدة يوم أمس الإثنين على حسابه على موقع التواصل الاجتماعي تويتر حول الاتهامات الموجهة للشركة و حملة التشكيك بسيارة Tesla Model S و بنظام القيادة الذاتية فيها حيث قال:"تظهر سجلات البيانات التي تم استردادها حتى الآن أن نظام السائق الآلي لم يكن مفعلا وأن هذه السيارة لم تشتري FSD."، علما أن تيسلا تبيع أنظمة القيادة الآلية الخاصة بها تحت مسمى العلامة التجارية Autopilot و Full Self-Driving ، أو FSD. كما أنها تطلق نسخة "تجريبية" من برنامج FSD لبعض العملاء الذين لديهم خيار FSD المتميز ، والذي يكلف 10000 دولار.


و كانت وسائل الإعلام قد نقلت وقوع حادث مروع لسيارة Tesla Model S و هي الحادثة التي حصلت في ولاية تيكساس الأمريكية، حيث لقي شخصان مصرعهما في هذه الحادثة كلاهما كان في السيارة، الأول كان في المقعد الأمامي و الثاني في المقعد الخلفي، لكن المعاينات الأولية تشير إلى أن لا أحد من بين راكبي السيارة كان وراء المقود، و هو ما حرك الكثير من الفرضيات حول ما إذا كان نظام السائق الآلي كان مفعلا أم لا.


و بحسب وسائل الإعلام دائما فإنه من غير المعروف الأسباب الحقيقية لهذا الحادث، إلا أن المعلومات المتوفرة تشير إلى السرعة الكبيرة قد تكون وراء ذلك، خصوصا بعد فشلها في الاستدارة، كما تشير المصادر إلى أن الحريق الناجم عن الحادث استمر لما يربو عن أربع ساعات متواصلة و استخدم رجال المطافئ أكثر من 30.000 غالون من المياه لإطفاء الحريق، كما أنهم اتصلوا بشركة تيسلا لطلب النصيحة فيما يتعلق بذلك.


من: مدونة المحترف

كن أول من يعلق على: "أول رد من إيلون ماسك حول حادثة Tesla Model S المروعة"

إرسال تعليق