البانتاغون يلغي عقد بقيمة 10 مليارات دولار مع مايكروسوفت

البانتاغون يلغي عقد بقيمة 10 مليارات دولار مع مايكروسوفت

في شهر أكتوبر من العام 2019 حصلت شركة مايكروسوفت على صفقة ضخمة من طرف وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون" تبلغ قيمتها 10 مليارات دوﻻر، لتعد بذلك واحدة من أكبر الصفقات في تاريخ الشركة، إلا أن الأمور لم تكتمل كما كانت تريد مايكروسوفت، إذ أن المؤسسة العسكرية الأمريكية قامت في النهاية بإلغاء المشروع.


و كانت وزارة الدفاع الأمريكية قد أطلقت سابقا عقدا من أجل تجديد ترسانتها التقنية و التي تعود إلى سنوات الثمانينات و التسعينات، وإنشاء منصة سحابية عسكرية خاصة بالبانتغون، و هو ما كان مثار منافسة شديدة بين كل من جوجل و مايكروسوفت و أمازون، و في الوقت الذي كانت فيه هذه الأخيرة مرشحة بقوة للفوز بالصفقة خصوصا بعد انسحاب جوجل، قبل أن تفوز مايكروسوفت بعقد إنشاء منصة سحابية عسكرية تحمل إسم JEDI بقيمة ضخمة بلغت 10 مليارات دولار.


لكن الجميع تفاجئ بقرار البانتغون بإلغاء هذا العقد الذي كان ممتدا على مذار عشر سنوات، حيث قالت الوزارة في بيانها حول السبب: " نظرًا للمتطلبات المتغيرة ، وزيادة إتقان المنصات السحابة والتقدم الصناعي ، لم يعد عقد JEDI السحابي يلبي احتياجاتنا"، فيما قال  توني تاونز وايتلي ، رئيس مايكروسوفت للصناعات المنظمة " نحن نتفهم منطق وزارة الدفاع ، ونحن ندعمهم وكل فرد عسكري يحتاج إلى تكنولوجيا القرن الحادي والعشرين ذات المهام الحرجة التي كان سيوفرها JEDI".


و أضاف:"نحن  أمام خيار صعب: الاستمرار في ما يمكن أن يكون معركة تقاضي طويلة أو إيجاد طريق آخر للمضي قدمًا. يعتبر أمن الولايات المتحدة أكثر أهمية من أي عقد منفرد ، ونحن نعلم أن Microsoft ستعمل بشكل جيد عندما تعمل الدولة بشكل جيد. لأن أمن الولايات المتحدة من خلال توفير ترقيات التكنولوجيا الهامة هو أكثر أهمية من أي عقد واحد ، نحن نحترمه".


و كان موقغ ArsTechnica أشار إلى أن العقد الجديد هو انتصار لشركة أمازون، التي أطلقت طعنها القانوني بعد شهر من منح البنتاغون عقد JEDI ، والذي يمثل البنية التحتية المشتركة للدفاع المؤسسي. رفعت الشركة دعوى في محكمة المطالبات الفيدرالية الأمريكية ، زاعمة أن الرئيس السابق دونالد ترامب قلب الموازين لصالح مايكروسوفت بسبب عدائه تجاه الرئيس التنفيذي لشركة أمازون آنذاك جيف بيزوس.



كن أول من يعلق على: "البانتاغون يلغي عقد بقيمة 10 مليارات دولار مع مايكروسوفت"

إرسال تعليق