جوجل تقرر التخفيض من رواتب الموظفين الذين يعملون من المنزل


قالت هيأة الإذاعة البريطانية في تقرير جديد إن موظفي شركة جوجل في الولايات المتحدة الأمريكية الذين يختارون العمل من المنزل بشكل دائم قد يتعرضون لإجراء تخفيض في الأجور. و يقول التقرير إن جوجل طورت آلة حاسبة للأجور تتيح للموظفين رؤية تأثيرات العمل عن بُعد أو نقل المكاتب.



و يشير التقرير إلى أن شركات التكنولوجيا الكبيرة بما في ذلك مايكروسوفت و فيسبوك و تويتر عرضت تقديمرواتب أقل للموظفين المقيمين في المواقع التي يكون العيش فيها أقل تكلفة.  لكن الشركات الأصغر مثل Reddit و Zillow قالت إنها ستدفع نفس المبلغ بغض النظر عن مكان إقامة الموظفين ، قائلة إن هذا يحسن التنوع.


وقال متحدث باسم شركة جوجل لبي بي سي: "لقد تم تحديد حزم المكافآت دائمًا حسب الموقع ، وندفع دائمًا في قمة السوق المحلية بناءً على المكان الذي يعمل منه الموظف، تم تطوير أداة موقع العمل الجديدة الخاصة بنا لمساعدة الموظفين على اتخاذ قرارات مستنيرة بشأن المدينة أو الولاية التي يعملون منها وأي تأثير على التعويض إذا اختاروا الانتقال أو العمل عن بُعد."


و كانت أخبار ظهرت في بداية شهر أبريل الماضي تشير إلى أن جوجل غيرت سياستها فيما يتعلق بالعمل من المنزل، حيث إن الموظفين يمكنهم العمل من المنزل في خارج الولايات المتحدة الأمريكية لأكثر من 14 يوما في السنة إذا تقدموا بطلب للحصول عليها، فيما ستواصل جوجل ترتيباتها الحالية للعمل من المنزل حتى 1 سبتمبر لكنها ستسمح للأشخاص بالعودة طواعية اعتبارا من شهر ماي المقبل، فيما نصحت الشركة الموظفين بالحصول على لقاح كوفيد 19 قبل العودة إلى المكاتب من دون أن تجعل ذلك إلزاميا.


كما أعلنت الشركة أن 60 في المئة من موظفيها البالغ عددهم 140.000 موظف سيكون بإمكانهم العمل لثلاث أيام من المكتب، فيما سيكون بإمكان 20 في المئة من الموظفين العمل من المنزل بشكل دائم، و 20 في المئة الباقية سيجب عليها العمل من المقرات الجديدة للعمل، و ذلك بحسب دورية داخلية للشركة، فيما قام سندار بيتشاي المدير التنفيذي لجوجل بعد ذلك بإصدار بيان و سلسلة تغريدات حول الموضوع بحسب ما أفاد به موقع The Verge.


كن أول من يعلق على: "جوجل تقرر التخفيض من رواتب الموظفين الذين يعملون من المنزل"

إرسال تعليق