البيتكوين يرتفع إلى ما يزيد عن 55 ألف دولار وهو الأعلى منذ مايو 2021

بعد أسابيع من الكفاح وفقدان القيمة بسرعة ، انفجرت عملة البيتكوين مرة أخرى في الأيام القليلة الماضية مقتربة من مستوى 56 ألف دولار وهو أعلى سعر لها منذ منتصف مايو الماضي، وقد تمكنت العملة الرقمية الرائدة من الارتفاع إلى ما يصل إلى 55500 دولار في 6 أكتوبرمضيفًا نحو 10% في يوم واحد، ووصل إلى سعر لم نشهده منذ مايو من هذا العام.

انتعشت أسواق تداول العملات الرقمية بشكل حاد في الأسبوع الأول من شهر أكتوبر، على خلفية مجموعة من الأخبار الإيجابية،حيث شعر المستثمرون في السوق بالارتياح عندما قال رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" أثناء حديثه خلال جلسة الاستماع للاستجابة للوباء في وزارة الخزانة والاحتياطي الفيدرالي إنه ليس لديه نية لحظرالعملات الرقمية.

في أخبار صاعدة أخرى، أكد رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصات "غاري جينسلر" دعمه للموافقة على صناديق تداول البيتكوين (ETFs) التي ستستثمر في عقود البيتكوين الآجلة بدلاً من الاستثماروالتعرض المباشر للبيتكوين.

العامل الآخر الذي قد يدعم صعود العملات الرقمية هو التأثير الموسمي أو التاريخي،فوفقًا للبيانات انخفضت العملة الرقمية الأشهر في شهر سبتمبر في سبع من الأعوام التسعة الماضية، لكن شهر أكتوبر كان فترة تحول، حيث تم إغلاق ستة أشهر بشكل إيجابي خلال السنوات الثماني الماضية.

في الغالب يشهد الربع الرابع أداء قوي للعملة الرقمية الرائدة خاصة عند النظر أن العملة تحقق أعلى مستويات على الإطلاق في الربع الرابع، لهذا يمكن أن نتوقع استمرار الاتجاه هذا العام، ومن المحتمل أيضًا أن تسجل رقم قياسي جديد.

الأسباب المحتملة لارتفاع عملة البيتكوين:

مشتريات حيتان السوق

نظرًا لكونه أصلًا لديه حد أقصى للمعروض يبلغ 21.000.000 قطعة نقدية فقط مع نسبة كبيرة من الفقد في الموجودات الحالية أو في أيدي حامليها على المدى الطويل، يمكن أن يتقلب سعر البيتكوين بشدة كلما قام ما يسمى بالحيتان بإجراء عمليات شراء أو مبيعات كبيرة .

المقاييس على السلسلة

يمكن القول إن الجزء الأكثر أهمية في صحة شبكة البيتكوين هو معدل التجزئة، والذي يتم تحديده من خلال عدد المعدنين الذين يستخدمون أجهزتهم الحاسوبية للعمل على شبكة البلوكشين.

ومن المثير للاهتمام، أنه تم ربطه سابقًا بسعر BTC. حتى ماكس كيزر ، أحد المتعصبين في بيتكوين ، أكد سابقًا أنه عندما يرتفع أحدهما ، يميل الآخر إلى المتابعة (والعكس صحيح).

وصل معدل التجزئة إلى أعلى مستوى له على الإطلاق عند ما يقرب من 200 هاش/ ثانية في شهر مايو من هذا العام، وذلك بعد فترة وجيزة من وصول البيتكوين لرقمه القياسي البالغ 65000 دولار، ولكن بعد تصريحات سلبية من "إيلون ماسك" واجراءات الصين التنظيمية انخفض كلاهما بشدة، حيث تراجع سعر البيتكوين إلى أقل من 30 ألف دولار (وهو ما يمثل انخفاض بنسبة 60% تقريبًا)، بينما انخفض معدل التجزئة إلى 70 هاش / ثانية وهو انخفاض مماثل.

الآن، فإن كان كلاهما في حالة انتعاش، حيث ارتفع سعر العملة الرائدة فوق 55000 دولار وتجاوز معدل التجزئة حاليًا 130 هاش / ثانية.

بصرف النظر عن هذا، فإن المقاييس الأخرى على السلسلة تشير أيضًا إلى أن الاتجاه الصعودي له ما يبرره، حيث كانت معظم عمليات البيع الأخيرة ناجمة عن بيع الأيدي الضعيف، بينما يستمر أصحاب العقود طويلة الأجل وعمال المناجم في التراكم.

الولايات المتحدة

لقد رأينا في الماضي ما يمكن أن يفعله تكرار حظر العملات الرقمية في السوق، لقد تصرفت الصين ضد صناعة العملات المشفرة لسنوات، وفي كل مرة تكرر فيه نفس الحظر أو تأتي مع حظر مختلف قليلاً، تنخفض الأسعار على الفور.

على هذا النحو، سيكون من المنطقي افتراض أن العكس قد يكون له تأثير مفيد على السوق،وهذا ما حدث بالفعل، حيث قال رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي "جيروم باول" أنه ليس لديه نية لفرض حظر على الصناعة، لقد تم تأكيد ذلك لأول مرة من قبل رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي "جيروم باول" قبل أن يكرره رئيس لجنة الأوراق المالية والبورصات "غاري جينسلر" بعد أيام.

ومن المثير للاهتمام، أن البيتكوين ارتفعت بالفعل ببضعة آلاف من الدولارات بعد الكلمات المشجعة من باول، ومع ذلك، تجدر الإشارة إلى أن الولايات المتحدة لا تزال تنوي تنفيذ اللوائح على مجال العملات الرقمية ولكنها على الأقل لا تريد اتباع طريق الصين.

ما الذي يؤثر على سعر البيتكوين؟

إذا كنت جديدًا تمامًا في مجال العملات الرقمية وتحتاج إلى شرح بسيط لمعرفة عملة البيتكوين، فهناك سؤال واحد ربما تتشوق لطرحه الآن، كيف يمكن أن تتحول العملة الافتراضية من أقل من سنت إلى عدة آلاف من الدولارات؟

لقد نمت قيمة العملة الرقمية الرائدة لأنها تتمتع بجميع خصائص المال، ولكن هناك نقطة اختلاف رئيسية واحدة مع العملات الورقية، فبدلاً من وضع ثقتك في بنك مصرفي، فأنت تثق في نظام مرن تم بناؤه على مبادئ رياضية،ومع تزايد عدد الأشخاص المهتمين بعملة البيتكوين ناهيك عن الشركات التي تقبلها سترتفع قيمة العملة أكثر.

بطبيعة الحال، هناك عوامل أخرى تلعب دورها، بالنسبة للمبتدئين، هناك حدث يعرف بالنصف، حيث يتم تخفيض المكافأة التي يحصل عليها المعدنين إلى النصف كل أربعة أعوام، ويحصل المعدنين على مكافأة نظير تعدين 210000 كتلة، في عام 2009 عندما تم إطلاق البيتكوينلأول مرة كان عند المكافأة 50 عملة، وتم تخفيض هذه المكافأة بنسبة 50%لتصل إلى 25عملة نقدية في نوفمبر 2012، وفي يوليو 2016 تم تخفيضها12.5 بيتكوين، وفي مايو 2020 الماضي انخفض المكافأة إلى 6.25، ومن المقرر أن يحدث النصف التالي في عام 2024، بعد كل عملية الخفض إلى النصف يرتفع سعر العملة بسبب ارتفاع الطلب نظرًا لوجود عدد أقل من العملات المعدنية المتداولة.

بافتراض أن الطلب لا يزال قوياً على العملة الرقمية الأشهر، يمكن أن تستمر الأسعار في الارتفاع، وعادة بعد حدث النصف لا يحدث الارتفاع في القيمة على الفور بل يستغرق الأمر حوالي عام أو نحو ذلك لبدء العمل بشكل صحيح. 

مثال على ذلك: كانت البيتكوينأعلى بنسبة 8.566% في الأشهر الـ 12 التي تلت النصف لعام 2012  وأعلى بنسبة 286 % بعد حدث النصف في عام 2016، بعد الخفض إلى النصف في مايو 2020 ارتفع سعر العملة بحوالي 120% بنهاية ذلك العام.

ليس هذا هو الحدث الوحيد الذي يمكن أن يكون بمثابة الدافع الأكبر لأسعار البيتكوين، مع اقترابها ببطء من الاتجاه السائد واستمرار تدفق الأموال الذكية المزعومة يمكن أن تزيد قيمة العملة أكثر.


كن أول من يعلق على: "البيتكوين يرتفع إلى ما يزيد عن 55 ألف دولار وهو الأعلى منذ مايو 2021"

إرسال تعليق